airport transfer icon  Pray5mri   المصحف الشريف

  


آخر الأخبار :

والد أغنى امرأة افريقية يتسبب لها بمشاكل بسبب قرار ربما يكون غريبا!!

kjbhالاثير نيوز - قالت صحيفة الجارديان البريطانية إن أغنى امرأة في افريقيا تواجه ضغوطا للتنحي عن رئاسة مجلس إدارة شركة الطاقة الأنجولية.

وأضافت الصحيفة إن الناشط الحقوقي الانجولي رفائيل ماركوس طالب المحامي العام في البلاد بإلغاء اختيار اغنى امرأة في القارة السمراء، إيزابيل دوس سانتوس، تولي رئاسة الشركة.

واتهم الناشط الرئيس جوزيه إدواردو دوس سانتوس بالتصرف بطريقة غير دستورية بوضع ابنته في هذا المنصب بعد إقالته مجلس إدارة الشركة.

وتمتلك إيزابيل دوس سانتوس 25 في المائة من أسهم شركة يونيتل، أول شركة محمول خاصة في أنجولا وهي حامل الأسهم الرئيسي في العديد من كبريات الشركات في أنجولا والبرتغال.

ووفقا للصحيفة، اختار الرئيس دوس سانتوس الذي يتولى السلطة منذ 1979، ابنته لرئاسة شركة 'سونانغول' في يونيو بقرار رئاسي، في خطوة تحكم سيطرته على السلطة في الشركة التي تصدر النفط.

وقال ماركوس وهو صحفي حصد العديد من الجوائز، 'في أمور الموارد الطبيعية الاستراتيجية، لا يمكن للرئيس تغيير القواعد كما يحلو له. عليه أن يقدم طلبا للبرلمان. وهم لم يفعل وبالتالي الإصلاحات في سونانغول غير دستورية'.

وأضاف أنه قدم ثلاثة طلبات لمكتب المحامي العام.

وتعد أنجولا أكبر منتج للنفط في أفريقيا بعد الهجومات المسلحة على النفط في دلتا النيجر التي زحزحت نيجيريا من موقعها التي تحتله من سنوات. وقالت أنجولا في أبريل إن سوف تعيد هيكلة سونانغول لزيادة الكفاءة والربح.

وتقدر ثروة إيزابيل دوس سانتوس ب3 مليارات دولار. ويبلغ الأجر اليومي في أنجولا بأقل من 2 دولار.

وفي مقابلة نادرة مع رويترز، تعهدت دوس سانتوس البالغة من العمر 43 سنة، بجلب الانفتاح والكفاءة إلى الشركة التي أسست قبل 40 سنة، والتي واجهت انتقادات متكررة بأنها غير شفافة وغير عملية.

وقالت 'هدفنا زيادة العوائد والكفاءة والشفافية في الشركة. نريد تطبيق قواعد حوكمة مثيلة للمعايير الدولية'.

أضف تعليق


تابعونا على الفيس بوك

تابعونا على تويتر